سن اليأس المبكر (انقطاع الطمث المبكر) والتبرع بالبويضات

سن اليأس المبكر (انقطاع الطمث المبكر) والتبرع بالبويضات

عادة, يواجه النساء انقطاع في الطمث في عمر 49-50. عند مواجهة انقطاع الطمث قبل عمر 35 حينها يسمى بإنقطاع الطمث المبكر. إنقطاع الطمث المبكر هو مواجهة المرأة سن اليأس اي انقطاع الطمث قبل عمر 40.

كل مرأة تولد مع عدد من البويضات والتي يتم نزولها من المبايض. تبدأ ظهور الدورة الشهرية لدى النساء في عمر 13. بحيث انه في السنة الاولى لا تكون منتظمة . اما بعد ذلك فهي تبدا بالانتظام وبذلك تظهر مرة كل اربع اسابيع (28 يوما ). الامر الاكثر اهمية هو ظهور الدورة الشهرية كل شهر.

البعض من النساء الشابات, بعد ظهور الدورة الشهرية لديهن في عمر 13 , تظهر لديهن فجاة حالة انقطاع الطمث المبكرة. اسباب حالة انقطاع الطمث المبكرة هي:

  • علاج السرطان
  • تاريخ عائلي
  • تشوهات كروموسومية
  • اسلوب حياة
  • سن اليأس لدى المرأة
  • الضغوطات والتوترات
  • عادات الاكل
  • إزالة المبايض بواسطة عملية جراحية
  • المرض المناعي الذاتي

لا يمكن للمرأة بالحمل عندما تواجه سن اليأس المبكر (انقطاع الطمث) لان المبايض لديها تتوقف عن انتاج البويضات مما يعني انه لم يبقى اي بويضات داخل مبايضها. لذلك تعتبر هذه الحالة بحالة نفسية صعبة للنساء اللواتي يرغبن بالحصول على طفل.

ولكن مع مساعدة علاج التبرع بالبويضات مع التلقيح الاصطناعي , يمكن لكل النساء بالحمل حتى في عدم تواجد دورة شهرية غير منتظمة او حالة اليأس.

في علاج التبرع بالبويضات  ليس من المهم ظهور الدورة الشهرية لدى المراة لانه في عملية التبرع بالبويضات يتم اخذ الحيوانات المنوية من الشريك الذكر ومن ثم الاخصاب مع البويضات التي تم اخذها من متبرع صحي. يتم اختيار متبرعين من عمر 21-30. في التبرع بالبويضات يتم اختيار المتبرع استنادا على الميزات الجسدية ونوع دم الشريك الانثى.

اذا كانت المرأة في حالة سن اليأس (انقطاع الطمث) يتم استخدام وسائل منع الحمل عن طريق الفم للحصول على رحم صحي ويتم ايضا اخذ حبوب لهرمون الاستروجين لتحضير بطانة الرحم (جدار الرحم) للحمل.

يوصى علاج التبرع بالبويضات للمرضى الذين يواجهون حالة انقطاع الطمث المبكرة لان معدل النجاح للتبرع بالبويضات مع التلقيح الاصطناعي مرتفعة جدا. وبذلك امكانية حصول الحمل من خلال التجربة الاولى.

مقالات متعلقة بالمنتدى